قاعدة الخمس ساعات

تعتبر هي أحد أهم القواعد التي تساهم في التطوير والتحسن على المدى البعيد حيث تُركز القاعدة على وجوب تخصيص ٥ ساعات اسبوعياً أو ساعة يومياً على التعلم بتركيز تام دون أي مشتات

يمكن للتعلم أن يأخذ اشكالاً مختلفة ويمنحك مزيج متنوع من المعرفة والتقدم:

1) القراءة: القراءة طريقة سهلة ومريحة للتعلم، احتفظ بكتاب في حقيبتك، واقضِ ساعة اسبوعياً في القراءة
• يقرأ بيل جيتس ٥٠ كتاب في السنة
• يقرأ مارك زوكربيرج كتابا كل اسبوعين
• يقرأ ارثر بلانك ساعتين يوميا

2) التفكير والتأمل: يعتبر التفكير جزء أساسي في مرحلة التعلم، إن استهلاك الكثير من المعلومات دون تأمل وتفكير عملية مرهقة، حاول أن تفكر وتتأمل فيما تعلمته من خلال القراءة

3) التجارب: التجربة ضرورية للغاية اذا أردت أن تتقدم في حياتك، خصص بعض الوقت اسبوعياً لتجربة أفكار، ممارسات، وأعمال جديدة لم تكن تعرفها من قبل، سوف تتعلم شيئاً جديداً كل مرة

4) لا تخلط بين العمل والتعلم إن أعمالك ومشاكلك اليومية ليست كافية لترى تحسناً في حياتك، بينما الساعات المخصصة للتعلم ستشكل فرصة كبيرة للتقدم، لذلك افصل بين أعمالك وجدول تعلمك لتعطي نفسك فرصة للتطوير والنمو

5) ركز على التحسين، وليس الإنتاجية فقط اسعى أن تحسن في عاداتك ومعرفتك، فالتحسين المستمر هو الوقود لرؤية نتائج حقيقية على المدى الطويل، ٥ ساعات اسبوعياً ستشكل نسخة أفضل منك بعد سنة من الآن.